سلطانة

الوسط الإعلامي الرياضي يفقد أحد وجوهه البارزة  

توفي، صباح اليوم الثلاثاء، الإعلامي الكبير بالقسم الرياضي، عبد الفتاح الحراق، بمدينة الرباط، بعد صراع طويل مع المرض.

ولفظ الحراق أنفاسه الأخيرة في إحدى مصحات الرباط، عن عمر يناهز 69 عاما، حيث كان يصارع المرض، بعد أن تكفل فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، بمصاريف علاجه.

ويعد الراحل من الإعلاميين البارزين في المغرب، بعد أن سطع نجمه في سماء الوصف الرياضي بالإذاعة الوطنية، حيث سبق له أن قام بتغطية العديد من الأحداث الرياضية، سواء داخل المغرب أو خارجه، وكان صاحب الصوت الذي يشد إليه ملايين المستمعين على امتداد سنوات طوال عبر أثير الإذاعة الوطنية، خاصة حينما يكون واصفا لمقابلات المنتخب الوطني وأيضا منافسات البطولة الوطنية لكرة القدم.

وجدير بالذكر أن عبد الفتاح الحراق، التحق للعمل بالإذاعة والتلفزة المغربية، سنة 1975، كصحافي بقسم التحرير العربي بالإذاعة الوطنية، قبل أن يتولى سنة 1976، مهمة التغطية والتعليق الرياضي بالإذاعة الوطنية، وهي المهمة التي ظل يشغلها إلى أن أحيل على التقاعد.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا