سلطانة

سهرة “الرباط عاصمة للثقافة الإفريقية” عرفت حضور 150 شخص

سجل عدد الحضور في أولى سهرات “الرباط عاصمة للثقافة الإفريقية” رقما قياسيا، وذلك يوم الخميس 22 من شتنبر الجاري.

وكشف الحساب الرسمي لوزارة الشباب والثقافة والتواصل على الفايسبوك، أن 150 ألف شخص حضروا لمنصة “أولم سويسي”، للحفل الذي شاركت فيه كل من منال بنشليخة وطاني ثم سنور بالإضافة إلى ملك الراي الشاب خالد.

وأمتع الفنانون الجمهور بأغاني متنوعة أعادت النفس من جديد للحياة الثقافية، خاصة بعد فترة الجائحة التي توقفت فيها معظم الأنشطة الفنية والثقافية.

وأشرف وزير الشباب والثقافة والتواصل، محمد المهدي بنسعيد،  على افتتاح “المهرجانات الكبرى للرباط” التي تدخل في إطار برنامج “الرباط عاصمة للثقافة الإفريقية”، الذي يحظى برعاية  الملك محمد السادس.

وتجدر الإشارة إلى أن الفديفا المغربية سميرة سعيد، ستحيي اليوم السبت 24 من شتنبر الجاري، حفلا غنائيا، إلى جانب مجموعة من الفنانين من قبيل “فناير”، و”سليف كيتا” و”لارتيست”.

ويذكر أيضا أن برنامج “الرباط عاصمة للثقافة الإفريقية” ينظم على مدى سنة كاملة، من يونيو 2022 إلى ماي 2023، وتقام فعالياته بمجموعة من الفضاءات التاريخية والساحات العمومية ثم أحياء المدينة.

بقلم الصحافية المتدربة أمينة مطيع

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا