سلطانة

مندوبية التخطيط: نفقات التمدرس بالمغرب تضاعفت أكثر من 3 مرات ما بين 2001 و2019

قالت المندوبية السامية للتخطيط إن نفقات التمدرس في المغرب، تضاعفت أكثر من 3 مرات ما بين سنتي 2001 و2019، حيث انتقلت من 1227 درهما سنة 2001 إلى 4356 درهما سنة 2019.

وأبرزت المندوبية في أحدث تقرير بمناسبة الدخول المدرسي، المرتقب يوم الإثنين القادم، أن نفقات التمدرس تختلف حسب وسط السكن ومستوى العيش وقطاع التعليم ومستواه.

وأوضح التقرير أن نفقات التمدرس انتقلت من 461 إلى 1.484 درهم بالوسط القروي، بمعدل 2.2 في المائة من ميزانيتها السنوية، ومن 1.629 إلى 5.701 درهم بالوسط الحضري، ما يمثل 5,6 في المائة من الميزانية السنوية.

أما على مستوى التعليم، يضيف التقرير، فقد بلغت كلفة التمدرس  2125 درهما بالنسبة للتعليم ما قبل الأولي، و1823 درهما للمستوى الابتدائي، و1994 درهما للمستوى الإعدادي، و3412 درهما للمستوى الثانوي و4311 درهما للتعليم العالي.

وحسب مستوى المعيشة، فقد ارتفعت نفقات التمدرس بـ14 مرة لدى 20 في المائة من الأسر الأكثر ثراء مقارنة ب20 في المائة من الأسر الفقيرة، بمعدل يصل على التوالي إلى 7500 درهم و506 دراهم.

ولفت التقرير إلى أن الحد الأدنى لكلفة تمدرس طفل واحد يتراوح من 1087 درهما في القطاع العمومي، إلى 7726 درهما للأطفال في قطاع التعليم الخصوصي.

.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا