سلطانة

المغرب في مقدمة الدول الأكثر اعتمادا على الأوراق النقدية سنة 2022

تصدر المغرب قائمة الدول الأكثر اعتمادا على الأوراق النقدية لسنة 2022.

وحسب تقرير أنجزه موقع “مرتشنت ماشين” البريطاني، فقد تصدر المغرب المرتبة الأولى ضمن قائمة ضمت 20 دولة، هي الأكثر اعتمادا على الأوراق المالية في 2022، تليه مصر في المرتبة الثانية.

وحسب الموقع البريطاني، فإن 74 في المئة من المدفوعات النقدية في المغرب خلال سنة 2022، اعتمدت على الأوراق النقدية، لافتا إلى أن 71 في المئة من السكان ليس لديهم حسابات بنكية خاصة بهم كما أن 0.2 في المئة فقط يمتلكون بطاقة ائتمان، ما يؤكد اعتماد المواطنين المغاربة على الأوراق النقدية في معاملاتهم المالية.

وما أثار استغراب الموقع ذاته، هو أن 84 في المائة من السكان لديهم إمكانية الوصول إلى الإنترنت، وتابع قائلا: “لذلك من المحتمل ألا يكون هذا التفضيل النقدي بسبب أي مشكلات في الإنترنت”.

وكشف الموقع أن هذا التصنيف اعتمد بالأساس على بعض المقاييس التي تم تحليلها لكل دولة، وتتمثل في النسبة المئوية لمستخدمي الإنترنت، والنسبة المئوية للأشخاص الذين لديهم بطاقة ائتمان، وعدد أجهزة الصراف الآلي لكل 100000 شخص، والنسبة المئوية للمدفوعات القائمة على النقد والنسبة المئوية للسكان الذين ليس لديهم حساب مصرفي.

وأشار “مرتشنت ماشين” أن البحث اعتمد أيضا على نسبة ظهور خدمات “اشتر الآن” و”ادفع لاحقًا”، لتحديد مدى شعبيتها في جميع أنحاء العالم، كما تعمق التقرير في  الاستخدام النقدي الحالي في المملكة المتحدة وأرقام أجهزة الصراف الآلي مقارنة بالسنوات السابقة.

وفي مايلي القائمة الكاملة لأكثر 20 دولة تعتمد على النقد خلال سنة 2022:

 

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا