سلطانة

المحكمة المصرية تقضي بإعدام قاتل الشابة نيرة أشرف

قررت محكمة الجنايات المصرية، اليوم الثلاثاء، إحالة الطالب المتهم بقتل زميلته نيرة أشرف أمام بوابة جامعة المنصورة، إلى  المفتي لأخذ الرأي الشرعي في إعدامه، وتحديد جلسة 6 يوليوز للنطق بالحكم.

ووفق ماذكرته تقارير مصرية، فقد جاء الحكم اليوم برئاسة المستشار بهاء المري، رئيس المحكمة بعد الاستماع لأقوال المتهم، ومرافعة النيابة.

وقالت النيابة العامة وفق المصدر ذاته، إنه في العشرين من يونيو، بدائرة قسم أول المنصورة؛ بمحافظة الدقهلية، قتلت المجني عليها نيرة أشرف عبد القادر؛ الطالبة بالسنة الثالثة بكلية الآداب، وذلك عمدا مع سبق الإصرار، مؤكدة أن المتهم عقد العزم على قتلها انتقاما منها لرفضها الارتباط به وإخفاق محاولاته المتعددة لإرغامها على ذلك.

وكشفت النيابة أن المتهم قتل المجني عليها مع سبق الإصرار والترصد، حيث وضع مخططا لقتلها وحدد موعدا لارتكاب جريمته ليقينه من تواجدها بالحافلة التي تستقلها، إذ ركبها معها وعزم النية على القتل وأخفى سكينا بين طيات ملابسه وتتبعها حتى وصلت أمام الجامعة ثم باغتها من ورائها بعدة طعنات.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا