متى يتوجب على الحامل الإفطار في رمضان؟

يمكن للمرأة الحامل صيام شهر رمضان بدون القلق على صحة جنينها أو حتى الإصابة بمضاعفات ومشاكل أثناء فترة الصيام، بشرط اتباع بعض النصائح والأمور والتي تختلف من امرأة لأخرى بحسب حالات التعب والإجهاد التي تعيشه في هذه المرحلة.
فإذا اتبعت الحامل تعليمات طبيبها بخصوص أيام الصيام والتزمت ببعض الأمور يمكنها أن تصوم بلا قلق أو أي خوف، ولكن أحيانا قد تضطر المرأة إلى الإفطار في هذه الفترة حتى تتجنب اصابة جنينها ببعض المخاطر.
وأظهرت بعض الدِّراسات أنه لا يوجد فرق في وزن الطفل عند الولادة، سواء كانت أمه صائمة خلال الحمل أم لا، لهذا نقدم لك سيدتي بعض الحالات التي يجوز للحامل الافطار فيها، وهي كالتالي:

  • المرحلة الأولى:

يمكن للحامل أن تفطر في الأشهر الثلاثة من الحمل حتى بداية الشهر الرابع إذا كانت تعاني من القيء لأن حينها تفقد السوائل وقد تتعرض إلى الهبوط والإغماء.

  • المرحلة الثانية:

يمكن للحامل ألا تتعرض إلى بعض مضاعفات الحمل في فترة ما بين الشهر الرابع حتى نهاية الشهر السادس، بشرط أن تنتظم على متابعة الطبيب وإجراء فحوصات تهم وزنها ونسبة الهيموجلوبين ونسبة السكر.

  • المرحلة الأخيرة:

في الشهر الأخير من الحمل قد تعاني الحامل من الهبوط بسبب كبر حجم الجنين وهنا يتوجب عليها الإفطار لكي تحصل على الغذاء وتلد بدون مشاكل.
كما هناك بعض الأمراض التي يوجب فيها عدم صيام الحامل كالجفاف، القصور الكلوي، الإصابة بالضغط والسكر، الإمساك والربو.

مشاركة