ملكة حب الملوك لـ2016: لا علاقة لي بحزب بنعبد الله

ردا على الانتقادات التي وجهت لها بعد تتويجها بلقب ملكة حب الملوك، في دورته الـ96، والتي صبت في انتمائها لحزب التقدم والاشتراكية الذي يرأسه نبيل بنعبد الله، وانحدارها من مدينة وهي المواصفات التي تنطبق على المتوجة باللقب السنة الماضية، نفت ملكة حب الملوك زينب الديب كل الأخبار الرائجة عنها، ووصفتها بـ الكاذبة".

وقالت الديب في تصريح لـ"سلطانة" "ليس لدي أي انتماء سياسي، ولا علاقة لي بملكة الجمال السابقة فوزية الحرشاوي، على الرغم من أننا ننحدر من مدينة سلا".

/ 4

وأوضحت الملكة المتوجة، أنها تعرفت على الحرشاوي عبر مواقع التواصل الاجتماعي، واستفسرتها عن قوانين المسابقة بحكم أنها مرت من التجربة، واسترسلت حديثها "خلال يوم الاقصائيات كانت مدربة لكل المتسابقات وقدمت لنا نصائح جميعا دون أن تستثني أحدا".

يشار إلى أن تتويج زينب الديب الفائزة بلقب ملكة "حب الملوك" لسنة 2016، فيما نالت "منى شعبون" لقب الوصيفة الثانية و"سكينة بيبيش " الوصيفة الثالثة

وتوج مهرجان حب الملوك في نسخته 96، ولأول مرة في عمر المهرجان، كل من نهيد لخضر وسلمى القطبي بلقب العروسين العربية والأمازيغية.

مشاركة