تطوير نظام جديد بديل لنظام GPS

أعلنت شركة "إيريديوم كوميونيكيشنز" الأميركية عن عزمها لاطلاق نظام جديد لتحديد التوقيتات والمواقع بالأقمار الصناعية يدعى STL والذي سيصبح بديل لنظام تحديد المواقع العالمي GPS.

وقامت هذه الشركة مسبقا بتطوير نظام (إس تي إل) بالاشتراك مع مؤسسة "ساتيل"، خاصة بتوصيل الإشارات باستخدام الأقمار الصناعية القريبة من الأرض، وهو الأمر الذي سيجعل النظام الجديد أقل عرضة للخطر من المحطات الأرضية التي تستخدم خدمات (جي بي إس).

وأفادت شركة إيريديوم ومقرها فرجينيا، أن نظام (إس تي إل) سيمكن من الاشتغال بواسطة الانترنيت بشكل أكثر احترافية وسيتيح للمستخدمين الولوج إلى للمواقع بكل دقة، بالإضافة إلى توفير تكنولوجيا الملاحة والتوقيت بواسطة رقائق رخيصة الثمن تدمج في الأجهزة والسيارات وشبكات الكهرباء والتي يمكن تشغيلها في أي مكان على وجه الأرض.

وصرّح "مات ديش" الرئيس التنفيذي للشركة في بيان له أن نظام (إس تي إل) سيصبح بديلً لنظام تحديد المواقع العالمي (جي بي إس)، كما سيحل عدة مشاكل تعاني منها الحكومات والشركات طيلة سنين.

في حين لازال البحث مستمر عن سبل زيادة إشارات (جي بي إس) والتحقق منها بسبب التشويشُ على إشارات النظام وهجمات أخرى في الأعوام الأخيرة للجيشَ الأميركي، والتي تهدد سلامة الطائرات والسفن المدنية.

مشاركة