زوجة الملك السعودي السرية تربح جولة جديدة

أصدرت المحكمة البريطانية قرار بمنح "الزوجة السرية" للملك السعودي الراحل فهد بن عبد العزيز "جنان حرب" تعويض مالي بقيمة 30 مليون دولار.

وحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فان جنان حرب لها معركة قضائية طويلة ضد ابن الملك فهد الأمير عبد العزيز الذي يتصرف بصفته كوكيل عن والده، بعدما قضت المحكمة العام الماضي على الأمير عبد العزيز بن فهد بدفع تعويضات بقيمة 15 مليون جنيه استرليني وشقتين فاخرتين، بالإضافة إلى احترام الاتفاق الذي سيرعاها بقية حياتها.

وبعد المفاوضات الغير مجدية بين الأمير و"الزوجة السرية" لوالده، قرر طعن الحكم وإسقاط الدعوى في محكمة الاستئناف للمرة الثالثة، بدليل أن القاضي تحيز ضده وأخطأ قانونيا في العثور على اتفاق ملزم.

كما كتب أحد من فريق المحامين الخاص بالأمير قبل إصدار الحكم لصالح جنان حرب في نوفمبر الماضي، مقالا انتقد فيه سلوك القاضي في قضية أخرى تتعلق بالخطوط الجوية البريطانية.

زوجة الملك السعودي السرية

واستمرت حرب في قضيتها مؤكدة أنها تزوجت الملك فهد حين كان أميرا سنة 1968، وهي تبلغ 19 عاما في حفل سري ولكن بعقد شرعي، إلا أنها تعرضت للنفي والطرد من المملكة بسبب معارضة عائلته سنة 1970.

وحسب جنان حرب الفلسطينية الجنسية أن الملك فهد سبق وأعطاها مليون جنيه استرليني كي تشتري شقتين في تشيلسي، لكنها باعتهما للملك مرة أخرى بقيمة 1.9 مليون جنيه استرليني.

مشاركة