المغرب متخلف عربيا من حيث الإنتاج العلمي

لا يزال المغرب يقبع في مراتب متأخرة من حيث الإنتاج العلمي على المستوى العربي، حيث كشف تقرير حديث لمنظمة المجتمع العلمي العربي، أن الأوراق العلمية المنشورة بالمغرب ضعيفة جدا ولا تتعدى 65 ورقة علمية لكل مليون نسمة سنة 2014.

وجاء المغرب في المركز الرابع خلف كل من تونس والجائر ومصر، حيث سجلت عدد الأوراق العلمية المنشورة بالمملكة خلال 2015، تراجعا مهما بمعدل 1800 ورقة علمية، مقابل 2150 ورقة علمية خلال سنة 2014.

وفي مقابل ذلك، بلغ عدد الأوراق العلمية المنشورة بتونس حوالي 380 ورقة منشورة لكل مليون نسمة سنة 2014، فيما بلغ عدد الأوراق المنشورة في الجزائر 84 ورقة لكل مليون نسمة، فيما بلغت لدى مصر 109 ورقة منشورة لكل مليون نسمة.

وفي السياق ذاته، أشارت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، في فبراير الماضي، إلى أن نسبة تطور النتاج العلمي بالمغرب وصلت إلى حوالي 82 في المائة ما بين 2010 و2014، حسب قاعدة البيانات "scopus".

وبحسب الوزارة، فقد بلغت براءات الاختراع ما بين سنة 2010 و2014 زيادة بنسبة 6 في المائة، حسب المنظمة العالمي للملكية الفكرية “OMPI”، بالإضافة إلى أن المغرب تبوأ خلال سنة 2014 للرتبة 78 في تنصيف المؤشر العالمي للابتكار Global Innovation Index بينما كان يحتل الرتبة 92 في سنة 2012.

مشاركة