الدوزي يسرق الأضواء ويرقص مع جميلات طنجة

سرق النجم المغربي عبد الحفيظ الدوزي، الأضواء في حفل "قفطان بلادي" التي احتضنتها أمس عروسة الشمال طنجة، ورقص على "البوديم" مع طفلات صغيرات على إيقاع إغانيه.

وحرص الدوزي خلال الحفل على ارتداء "جبادور" تقليدي، وقال عن "ذلك القفطان تراث مغربي وجزء من الثقافة المغربية، والتظاهرات من هذا النوع تعطيه إشعاعا داخل المغرب أو خارجه".

كما حظي الدوزي بتكريم خاص على هامش فعاليات القفطان في نسخته الأولى، وقال "التكريم هو جزاء للجهد والتعب الذي قدمته طيلة مساري الفني، وكل تكريم يعطيك انطلاقة جديدة لمواصلة عملك"، مبرزا أنها المرة الأولى التي يتكرم فيها في عروسة الشمال.

من جهة ثانية، كشف أنه متخوف من الغناء بالأمازيغية، باعتباره فنا عريقا وليس من السهل تأديته، مبرزا في ذات السياق "تحمسه للغناء بالأمازيغية لكن لم يتوصل بعروض مقنعة من أجل تقديم هذا اللون الموسيقي".

وأدى " الدوزي" في الحفل باقة من أغانيه، وأغنية بالهندية وختم سهرته بـ"العيون عينيا".

مشاركة