إطلاق جائزة دار الضمانة لأفضل الممارسات البيئية

أفادت مؤسسة دار الضمانة بمدينة وزان، أمس السبت، بأنها أطلقت الدورة الاولى لجائزة أفضل الممارسات البيئية على مستوى المنطقة.

واشار بلاغ للمؤسسة، إلى أن الجائزة، ترمي إلى المساهمة في الرقي بالمجال الحضري والبيئي، وخلق منافسة شريفة بين الأفراد وجمعيات ووداديات الأحياء للقيام بمبادرات بيئية متنوعة، وكذا تحفيز المبادرات البيئية الفضلى الهادفة إلى نشر ثقافة المشاركة المواطنة وقيم التطوع النبيلة.

و تسعى هذه المبادرة أيضا، إلى المساهمة في مواكبة البرامج الوطنية الهادفة الى تكريس قيم المواطنة الحقة والمساهمة المجتمعية في الحفاظ على البيئة وتدبير مواردها، وحماية التراث الطبيعي للإنسانية وتثمين الجهود المدنية وإسهاماتها المثمرة .

كما تروم المبادرة، المنظمة بتنسيق مع المجلس الإقليمي لإقليم وزان والمجلس الجماعي لمدينة وزان وجمعيات ووداديات الأحياء، تكريس قيم التنسيق الجماعي من أجل حماية البيئة و ضمان التوازن المفترض بين التنمية والبيئة وتأصيل مبادئ وأساليب التدبير الحديث السليم لحل المشاكل التي تعوق تحقيق التنمية المستدامة.

وستقدم بالمناسبة جائزة المبادرة ذات الطابع البيئي (تشجير، وتأهيل منطقة خضراء، وتزيين…)، وذلك لفائدة الجمعيات والوداديات ومجموعة من الأشخاص.

وحددت المؤسسة آجال المشاركة في هذا التظاهرة البيئية من فاتح ماي إلى الثلاثين منه، على أن تقوم لجنة تحكيم الجائزة بدراسة الترشيحات والقيام بزيارات ميدانية للوقوف على المبادرات المرشحة ومعاينتها .

مشاركة