البرلمانية لبيض تدق ناقوس خطر السقوط في نكسة حقوق النساء

حذرت البرلمانية فوزية لبيض عن حزب الاتحاد الدستوري من السقوط في نكسة حقوقية في التعاطي مع ملفات حقوق النساء، وقالت "نخشى السقوط في العبث التشريعي، وأن نحيد عن المواثيق الدولية ومبادئ الدستور على حساب ملف المرأة، لذلك يجب علينا أن ندقّ ناقوس الخطر للتحذير من السقوط في النكسة".
وأضافت في حديث لـ"سلطانة" على هامش ندوة صحفية نظمت حول مشروع هيئة المناصفة،"لكي لا نسقط في هذا العبث، لابد من اتخاذ قرارات حاسمة للدفاع عن الملفات الحقوقية بشراسة وفق دستور متقدم والاتفاقيات الدولية".
وأبرزت المتحدثة، أن برمجة مشروع هيئة المناصفة ومكافحة كافة أشكال التمييز موازاة مع برمجة مشاريع قوانين أخرى، "لا يخدم القضية النسائية ولا يخدم حقوق المرأة".
واتهمت لبيض، الأحزاب السياسية بالتوافقات بيت الاغلبية والمعارضة من أجل مصالح ضيقة من جهة، وتخلي بعض الأحزب عن تاريخها النضالي الحقوقي"، محملة الهيئات السياسية داخل الأغلبية المسؤولية من أجل الضغط وتعديل مشروع القانون".

مشاركة