الملك يتوجه إلى الرياض للمشاركة في القمة المغربية الخليجية

غادر الملك محمد السادس، مرفوقا بالأمير مولاي رشيد، اليوم الثلاثاء المغرب، متوجها إلى المملكة العربية السعودية، للمشاركة في القمة المغربية الخليجية التي ستنعقد يوم غد الأربعاء.

ويرافق الملك خلال زيارته إلى المملكة العربية السعودية وفد يتكون من مستشاريه، يتعلق الأمر بكل من الطيب الفاسي الفهري، وفؤاد عالي الهمة، وياسر الزناكي، وعبد اللطيف المنوني، ومحمد الكتاني مكلف بمهمة بالديوان الملكي، ووزير الشؤون الخارجية والتعاون، صلاح الدين مزوار، والوزير المنتدب في الشؤون الخارجية والتعاون، ناصر بوريطة.

ومن شأن انعقاد القمة المغربية الخليجية التي ستجمع جلالة بأشقائه قادة دول مجلس التعاون الخليجي، إعطاء دفعة جديدة للشراكة الاستراتيجية ومتعددة الأبعاد، القائمة بين المغرب وهذه الدول.

كما ستشكل هذه القمة رفيعة المستوى، والأولى من نوعها، مناسبة للتشاور وتنسيق المواقف في مواجهة التحديات والتهديدات التي تعرفها المنطقة العربية، وتبادل وجهات النظر بخصوص القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وتهدف الزيارة كذلك إلى بلورة مواقف موحدة بشأنها، لاسيما في هذا السياق الاقليمي والدولي الدقيق. وفي ختام هذه القمة، سيقوم جلالة الملك ، أعزه الله، بزيارات أخوة وعمل لعدد من دول المنطقة.

مشاركة