المحكمة تستدعي ميرا.. شاهدة على حرق "مي فتيحة"

استدعت النيابة العامة بمدينة القنيطرة، شاهدة رئيسية على حادثة حرق السيدة فتيحة، التي أضرمت النار في جسدها احتجاجا على تعامل مهين من قائد المنطقة التي كانت تقطنها وتمارس فيها تجارتها.

وأكدت مصادر من داخل حي أولاد مبارك أن عناصر الشرطة قد حضرت صباح اليوم لمنزل السيدة ميرا، جارة "مي فتيحة" المتوفاة تأثرا بالحروق البليغة التي أصيبت بها بعد إقدامها على إضرام النار في نفسها احتجاجا على القائد، وطلبت منها الاستجابة لطلب وكيل الملك بالقنيطرة قصد الإدلاء بشهادتها في قضية وفاة البائعة المتجولة، فتيحة.

استدعاء الجارة ميرا، يأتي بعد ظهورها في فيديو على موقع يوتيوب، تحكي من خلاله ما تفعله السلطات قبل الزيارات الملكية، وتتهم فيه أعوان السلطة والقائد بالمنطقة بـ "الحكرة" التي مورست على "مي فتيحة" وأدى إلى إحساسها بالحكرة والتهميش، وهو ما أدى إلى قرارها إضرام النار في جسدها احتجاجا، الأمر الذي لم يتفاعل معه الحاضرون من السلطات الذين لم يحاولوا إنقاذها، حسب تصريحات ميرا.

مشاركة