“أوميكرون” يدفع مجلس النواب إلى تقليص حضور الموظفين

دفع ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا المستجد في صفوف موظفي مجلس النواب، إلى تقليص الحضور واعتماد العمل عن بعد.

وفي هذا الصدد، أصدرت إدارة مجلس النواب مذكرة خاصة حول تنظيم عملية الحضور، جاء فيها أن هذا القرار، يأتي “في سياق التدابير الاحترازية التي يقوم بها مجلس النواب للوقاية من فيروس كورونا والفيروسات المتحورة عنه والحد من انتشارها وحرصا على سلامة أعضاء مجلس النواب وموظفات وموظفي المجلس ومختلف العاملين بالمؤسسة والوافدين عليها “.

ووفق المصدر ذاته، حثت إدارة المجلس الموظفين والموظفات على التحلي بالجدية والانضباط في العمل، والبقاء رهن إشارة الإدارة، داعية إلى التعجيل بأخذ جرعات اللقاح الموصى بها من طرف السلطات الصحية، مع الاستمرار في اتخاذ الاحتياطات اللازمة المرتبطة بقواعد النظافة والسلامة الصحية الموصى بها من طرف السلطات المختصة كإجبارية ارتداء الكمامة الطبية، واستعمال وسائل التعقيم، وتهوية المكاتب واحترام التباعد الجسدي.

وفي ختام مذكرتها، طالبت إدارة مجلس النواب، جميع الموظفات والموظفين بالمجلس، بضرورة “التقيد والالتزام بهذه الإجراءات قصد المساهمة في المجهودات المبذولة لمحاصرة انتشار وباء كورونا كوفيد-19”.

مشاركة