الصحة العالمية توجه نداء لدول العالم لإبقاء الحدود مفتوحة

علقت منظمة الصحة العالمية، اليوم الأحد، على تهافت دول العالم إلى غلق الحدود بينها خصوصا في وجه الدول الإفريقية، بعد رصد السلاسلة الجديدة "أوميكرون" المثيرة للقلق.

ووجهت المنظمة في بيان لها، اليوم الأحد، نداء إلى دول العالم، داعية إلى إبقاء الحدود مفتوحة، وتبني مقاربة علمية "تستند إلى تقييم المخاطر".

في مقابل ذلك، عبرت المنظمة عن موقفها الداعم للدول الإفريقية، مؤكدة أنه "من الحيوي دعم الدول التي تتعامل بشفافية مع معطياتها، لأنها الوسيلة الوحيدة للتأكد من أننا نتلقى المعطيات المهمة في الوقت الملائم”.

من جهته، عبر وزير الصحة في جنوب إفريقيا، جو فاهلا، أمس السبت، عن أسفه من القرار "غير المبرر" الذي اتخذته دول عدة، ويتمثل في حظر دخول مسافرين من جنوب إفريقيا إلى أراضيها بعد اكتشاف المتحور الجديد من فيروس كورونا.

وفور اكتشاف السلالة الجديدة ووصف منظمة الصحة العالمية لها ب"المثيرة للقلق"، حظرت عدة دول الرحلات القادمة من المنطقة، وفرضت قيودا مشددة للسفر إلى أراضيها.

مشاركة