كثرة " التنميل " في الجسم قد تكون مؤشرات لإصابتك بهذه الأمراض الخطيرة

التنميل هو عبارة عن حدوث تغيير أو فقدان الإحساس في أطراف الجسم، وقد يرتبط تنميل الجسم بعدة أعراض ومشاكل صحية، وقد يحدث كمجرد عرض عادي ومؤقت.

وترتبط مشكلة التنميل بشكل أساسي بالأعصاب الواقعة في أطراف الجسم، مثل اليدين والقدمين، وقد يعتبر التنميل أمرا طبيعيا وعاديا، في حين يرتبط أحيانا ببعض المشاكل الصحية.

وحسب موقع"webteb"، أكد مجموعة من الأخصائيين أن التنميل قد يكون خطيرا في بعض الحالات، حيث يصبح الفرد عرضة لبعض المضاعفات التي تتعلق بعدم الشعور بالألم، أو عدم إدراك ما يحدث لأجزاء الجسم.

ويقوم الطبيب في هذه الحالات، بالبحث عن تاريخ متكامل عن حالة المريض لتحديد سبب التنميل، كما ينصح بالقيام بعدة فحوصات قبل القيام بوصف أي علاج.

ووفق المصدر ذاته، لا يوجد هناك دواء لعلاج التنميل بحد ذاته، وفي حين يصاب معظم الأشخاص بالتنميل لفترات قصيرة سرعان ما تختفي، يعد التنميل لفترات طويلة خطيرًا ويكون دلالة على وجود أعراض ومشاكل صحية.

وعادة ما تكون أعراض التنميل المرتبطة بداء التصلب المتعدد غير دائمة ولا تسبب أي مشاكل في الحركة، ولكن من الممكن تطورها لتصبح أكثر خطورة لتقوم بالتأثير على قابلية الإنسان على القيام بالأعمال اليومية.

ويعد التنميل مشكلة في حال الرغبة بالقيام بالمهام اليومية، إذ يسبب تنميل الوجه في عض اللسان أو باطن الفم في بعض الأحيان، كما ينصح الأشخاص المصابين بداء التصلب المتعدد بالحذر عند لمس الأشياء الساخنة والباردة، للتقليل من فرص الإصابة بأي حروق.

وينصح الخبراء الأشخاص المصابين بأعراض التنميل لأسباب غير معروفة باستشارة الطبيب، حيث يعد علاج التنميل في مراحله الأولى خصوصا المرتبط بداء التصلب المتعدد مفيدا جدا ويمنع أي مضاعفات مرتبطة بالحالة مستقبلًا.

مشاركة