الفيلم المغربي "باي باي فرنسا" يشارك في مهرجان "كان" الدولي للأفلام الإفريقية

يشارك الفيلم المغربي "باي باي فرنسا" في النسخة 18 من مهرجان "كان" الدولي للأفلام الإفريقية، المنعقدة في الفترة الممتدة من 19 إلى 24 أكتوبر الجاري.

الفيلم من إخراج الشابة ضحى مستقيم الذي تم تصويره في مدينة مراكش، بمشاركة نخبة من أبرز الممثلين المغاربة من بينهم ناصر أقباب، ورفيق بوبكر، وطارق البخاري، وفاطمة الزهراء لحرش، ونبيل عاطف، وشفيق بيسبيس، وعبد اللطيف بنشكرة وآخرين.

ويصنف الفيلم ضمن الأعمال الكوميدية، ويمتد لساعة و36 دقيقة، وهو من إنتاج مشترك بين نور آية الله وطه خالد، وهو يروي قصة شاب مهاجر في الثلاثينات من عمره يدعى مولاي المهدي.

وبالمناسبة، أكد أحد منتجي الفيلم في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، طه خالد، أن تصوير هذا العمل السينمائي، المنجز من طرف أصغر مخرجة مغربية لا يتجاوز سنها 21 سنة، امتد لثلاثة أسابيع، أسبوع تصوير في الدار البيضاء وأسبوعي تصوير في مراكش.

وتقدر الميزانية التقديرية للفيلم بحوالي 380 مليون درهم، فيما سيعرض الشريط خلال شهري مارس وأبريل المقبلين وفقا لتطور الوضعية الوبائية بالمغرب.

تجدر الإشارة أن مهرجان "كان" الدولي للأفلام الإفريقية، عبارة عن منصة عرض للسينما وحرفها وفنونها ومختلف خبراتها إضافة إلى الابتكار والثقافة والأحداث.

.

مشاركة