الأوضاع الاجتماعية كانت أهم ما ناقشه نبيل بنعبد الله في ضيافة عزيز أخنوش

حل قبل قليل من يومه الأربعاء، نبيل بنعبد الله رئيس حزب التقدم والاشتراكية، بمقر حزب التجمع الوطني للأحرار، من أجل المشاورات، وكان في استقباله عزيز أخنوش رئيس حزب الحمامة ورئيس الحكومة الجديد.

وقال نبيل بن عبد الله في ندوة صحفية عقب لقائه بأخنوش، إنه استجاب لدعوة رئيس الحكومة المعين، وكانت له الفرصة هذا الصباح للقائه وتهنئته على الثقة المولاوية والتشريف الذي حظي به بتعيينه رئيس الحكومة وتكليف بتشكيلها.

وأضاف بن عبد الله أنه تمنى لأخنوش النجاح والتوفيق في هذه المهمة، مشددا أنها كانت مناسبة لمناقشة مجموعة من التحديات التي تخص البلاد، كان أهمها تلك المرتبطة بتعزيز الأولوية للأوضاع الاجتماعية وكذلك المسألة البيئية.

وتابع رئيس حزب الكتاب مؤكدا أنه مازالت هناك العديد من المناسبات في المستقبل للتأكيد على كل القضايا، مجددا تهنئته لعزيز أخنوش ومتمنيا أن يشكل الحكومة في أقرب وقت ممكن لما فيه مصلحة البلاد والشعب.

مشاركة