عكس بعض الفنانين..غيثة الحمامصي تؤيد قرار التشديد وتؤكد عبر "سلطانة": الحكومة عندها الحق

أعربت الفنانة الإستعراضية المغربية غيثة الحمامصي عن تأييدها لقرار الحكومة الأخير، القاضي بتشديد الإجراءات الاحترازية لكبح تفشي فيروس كورونا المستجد بالمغرب.

وقالت غيثة في حوار مع مجلة سلطانة الإلكترونية، إنها بصفتها مواطنة مغربية وعلى الرغم من عدم إقامتها بالمملكة، فهي تؤيد قرار الحكومة على اعتبار أن المسؤولين اتخذوا القرار الصائب الذي يصب في مصلحة المواطنين.

ووجهت الحمامصي طلبها إلى المغاربة من موقعها كفنانة ومواطنة مغربية، لأخذ جرعاتهم من اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وعدم الاكتراث بما يتم تداوله من شائعات وأخبار مؤكدة أن التلقيح في صالح الجميع، ومشيرة إلى أنها بدورها أخذت جرعتها من اللقاح خوفا على والديها من الإصابة بالفيروس، نظرا لكثرة تنقلاتها وسفرها إلى الخارج.

وتابعت غيثة لحمامصي حديثها مشددة على أن التلقيح من شأنه أن "يعيدنا إلى حياتنا الطبيعية فالجميع اشتاق للتظاهرات والحفلات والأعراس، والحكومة على حق في كل القرارات التي تتخذها".

مشاركة