ناصر أقباب: تجربة "سلمات أبو البنات" كانت مليئة بالألم

قال ناصر أقباب، إن علاقته بالممثلة فرح الفاسي جد مميزة، كونها إنسانة أكثر من رائعة وتترك بصمتها أينما حلت وارتحلت، مبرزا أنه كان سعيدا بالاشتغال معها في "سلمات أبو البنات"، لأنها تتميز بطاقتها الإيجابية وروحها المرحة.

وأضاف ناصر في حوار مع مجلة "سلطانة"، أنه حضر للحدث الذي نظمته الممثلة فرح بمدينة طنجة بدعوة منها أولا، وكذلك من أجل زيارة مدينة طنجة التي يُكن لها حبا كبيرا.

وعن تجربته في مسلسل "مسلسل سلمات"، لمخرجه هشام الجباري، قال ناصر لسلطانة إن التجربة صحيح نالت استحسان الجمهور المغربي، غير أنه لم يكن مقتنعا بها، قائلا ''أنها تجربة كانت مليئة بالألم، لأن الدور الذي لعبته كان يستوجب علي الزيادة في الوزن من أجل تقمص الشخصية، الشيء الذي أثر علي، وترك بصمة حتى بعد نهاية المسلسل".

كما عبٌر ناصرعن احترامه وتقديره للفنان يونس ميكري، مشددا أنه هو الأخر إنسان أكثر من رائع، ويتمتع بخصال نبيلة.

وعن جديده الفني، قال المُتحدث إنه في فترة نقاهة، ولا يُحضر لأي عمل فني جديد الآن، كون الشخصية التي لعبها في مسلسل "سلمات أبو البنات" تطلبت منه جهدا بدنيا كبيرا.

مشاركة