دراسة: لقاحات كورونا تثير مشاعر الغيرة بين الأفراد

كشفت دراسة ألمانية حديثة، أن رؤية شخص تلقى اللقاح تثير لدى الآخرين شعورا بالحسد يمتزج بنوع من الخوف والغضب والحزن.

وأوضحت إيزابيلا هويزر مديرة قسم علم النفس والعلاج النفسي بمستشفى شاريته في برلين، أن حسد الآخر على تلقي اللقاح ليس شعور حسد تقليدي، إنما يتعلق أكثر بالشعور بنوع من الانتكاسة.

وأبرزت إيزابيلا هويزر أن وراء ذلك الشعور بالخوف من عدم التطعيم أو الإصابة بكوفيد – 19، ويزداد هذا الخوف في ضوء جرعات اللقاح المقننة والطفرات الجديدة للفايروس.

ويقول المحلل النفسي إيكارد بيوخ، إن الحسد مفهوم تماما في مثل هذا الوضع، ويجب ألا يكون شيئا يخجل الإنسان منه.

ويضيف أنه عند الانتظار لتلقي التطعيم يمكن أن يكون من المريح التفكير في أن هناك قائمة أولوية على أساس الحاجة، حيث أنه من الإنسانية للغاية الاهتمام بالضعيف أولا.

مشاركة