نورا الصقلي: التدريس بالمعهد شيء مقدس وعلاقتي بطلبتي تعاقد معنوي أكثر مما هو إداري

قالت الفنانة المغربية والأستاذة بالمعهد العالي للفن المسرحي والتنشيط الثقاقي نورا الصقلي، إن اشتغالها بالمعهد هو شيء مقدس، وعلاقتها بطلبتها هو تعاقد معنوي أكثر من إداري.

وأكدت نورا الصقلي في حوار أجرته مع مجلة سلطانة الإلكترونية، أنها تضع قبعة الممثلة المشهورة وتأخذ صفة الأستاذة التي تسعى لأن تساعد الشباب في إبراز طاقاتهم الفنية والإبداعية، من خلال منحهم مجموعة من الدروس والنصائح التي اكتسبتها في حياتها الفنية، وذلك توافقا مع مهنتها كأستاذة في تقنيات الارتجال المسرحي، والتي تمكن الممثل من أن يصبح متحركا فوق الخشبة ومبدعا إلى أبعد حدود.

وفي نفس السياق، أضافت نورا أن أيام اشتغالها بالمعهد تعتبرها مقدسة، ولا يمكنها التغيب عنها، لدرجة أنها تشترط على أطقم الأعمال الفنية التي تشارك فيها، أن تعفى من تصوير المشاهد في الأيام التي تتزامن مع حصصها التعليمية في المعهد.

وجدير بالذكر أن المعهد العالي للفن المسرحي والتنشيط الثقافي، هو مؤسسة مغربية تأسست في 18 يناير 1985، تحت وصاية وزارة الثقافة والشباب والرياضة، وتخرج منه عدد كبير من الفنانين المغاربة، ومن بينهم نورا الصقلي، سامية أقريو، فهد بنشمسي، سعاد خيي ولطيفة أحرار.

مشاركة