منظمة الصحة العالمية: رفع القيود بسرعة كبيرة قد يكون كارثيا

كشفت منظمة الصحة العالمية بأن جائحة كوفيد-19 تسير في اتجاهين مختلفين، بحيث أن هناك بلدان لا تزال تواجه حالة خطيرة للغاية من انتشار الوباء، وبلدان أخرى لديها أعلى معدلات من التلقيح، ، مؤكدة أن رفع القيود بسرعة كبيرة قد يكون كارثيا بالنسبة لأولئك الذين لم يتم تلقيحهم.

ودعا المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، خلال المؤتمر الصحفي اليومي، الدول التي بدأت في تخفيف تدابير الصحة العامة والتدابير الاجتماعية، إلى أن تقوم بذلك بحذر وبما يتماشى مع انتشار الفيروس وقدرات التصدي له، مبرزا أن العديد من البلدان لا تملك هذا الخيار، لأنها لا تملك ما يكفي من لقاحات كـوفيد-19.

وأوضح المتحدث ذاته أنه بعد ستة أشهر من الشروع في إعطاء لقاحات كوفيد-19، قامت البلدان ذات الدخل المرتفع بحقن نحو 44 في المائة من الجرعات على مستوى العالم، أما البلدان منخفضة الدخل فأدارت حتى الآن 0.4 في المائة فقط من الجرعات.

ووفق منظمة الصحة العالمية هناك إشارات مشجعة على الصعيد العالمي، فيما يتعلق بمسار جائحة كوفيد-19، مع انخفاض عدد الحالات الجديدة المبلغ عنها لمدة ستة أسابيع وانخفاض الوفيات لمدة خمسة أسابيع.

مشاركة