تحويلات الجالية تسجل ارتفاعات مطمئنة رغم الجائحة

عرفت تحويلات المغاربة المقيمين بالخارج تسجيل أعلى مستوياتها، خلال الأشهر الثلاثة الأولى من السنة الجارية، حيث بلغت 20.89 مليار درهم، وهو ما قدر بمستوى قياسي مقارنة بالفترة ذاتها على مدى السنوات الخمس الماضية.

وأفادت نشرة مؤشرات المبادلات الخارجية الصادرة عن مكتب الصرف، بأن هذه المقارنة مع الفترة ذاتها من سنة 2020، بلغت تحويلات المغاربة المقيمين بالخارج 14.73 مليار درهم، في حين بلغت في سنة 2019 أزيد من 15.30 مليار درهم، وفي سنة 2018 بلغت 16 مليار درهم، وأزيد من 14.16 مليار درهم في سنة 2017.

ووفق المصدر ذاته ، فإنه بالرغم من الأزمة التي تسببت فيها الجائحة، إلا أن تحويلات مغاربة الخارج، بصمت على ارتفاع بنسبة 41.8 في المائة أو ما يعادل زيادة بـ 6.16 مليار درهم، مع نهاية شهر مارس الماضي، ليبلغ مجموع  تحويلات الجالية خلال الأشهر الثلاثة الأولى من السنة الجارية 20.89 مليار درهم، مقابل 14.73 مليار درهم خلال الفترة ذاتها من السنة الماضية.

وفي المقابل، سجلت مداخيل الأسفار تراجعا بنسبة 69 في المائة، لتبلغ  5.31 ملايير درهم مع نهاية مارس الماضي، مقابل 17.21 مليار درهم خلال الفترة ذاتها من السنة الماضية، وهو ما يعادل تراجعا من حيث القيمة بـ11.90 مليار درهم.

مشاركة