فنانون من المغرب وتونس يحتفلون بيوم الجاز العالمي

كشف مكتب منظمة اليونسكو الإقليمي في دول المنطقة المغاربية ومؤسسة "أنيا" الثقافية ومؤسسة "هبة"، أنه سيتم بث عمل موسيقي في فن الجاز يوم 30 أبريل الجاري، بمناسبة اليوم الدولي لموسيقى الجاز، وذلك اعترافا بقوة وأصول هذا اللون الموسيقي وتأثيره الدولي في التنمية الثقافية بالعالم.

وأبرز المنظمون في بيان لهم، أن إنتاج هذا العمل الموسيقي، الذي سيبث بالموازاة مع تنظيم مؤتمر للخبراء على الإنترنت، والذي تم في إطار برنامج “الموسيقى كمحرك للتنمية المستدامة في المغرب وتونس”، يعد ثمرة لإقامة خاصة بالفنانين نظمها مكتب اليونسكو الإقليمي في دول المنطقة المغاربية بالشراكة مع مؤسسة أنيا الثقافية ومؤسسة هبة.

وأشار البيان إلى أن عازف الكمان الشهير زياد زواري، وعازف العود والباحث في العلوم الموسيقية حمدي مخلوف، حلا من تونس ضيفين على إقامة أستوديو هبة في الدار البيضاء بمعية فنانيْن مغربيين هما عازف الإيقاع المشهور أمين بليحة، والعازفة المرموقة على آلة القانون حبيبة الرياحي، مبرزا أن اليوم الدولي لموسيقى الجاز الذي يصادف يوم 30 أبريل يشكل فرصة لهؤلاء الفنانين لعرض الأعمال التي أنتجوها أثناء إقامتهم.

وأضاف البيان أن كافة الأنشطة المقترحة ستنظم على الإنترنت في شبكات التواصل الاجتماعية لمؤسسة أنيا الثقافية ومؤسسة هبة في منصة فيسبوك ويوتيوب، على أن تبقى مسجلة ليطلع عليها من فاته متابعة البث المباشر.

مشاركة