تجميد استخدام لقاح "جونسون آند جونسون" بهذه الدولة

أوصت السلطات الصحية الأميركية بتجميد استخدام لقاح "جونسون آند جونسون" المضاد لكوفيد-19 من باب "الحرص الزائد"، في وقت تحقق أن هناك رابط محتمل بينه وبين حالات تجلط في الدم.

وقالت إدارة الغذاء والدواء الأميركية، عبر تويتر إنها ومركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها تقيمان "الأهمية المحتملة" لست حالات تم تسجيلها لتجلطات نادرة من نوعها في الدم لدى مرضى تلقوا اللقاح.

وذكرت الإدارة أنه تم إعطاء أكثر من 6,8 ملايين جرعة من لقاح "جونسون آند جونسون" في الولايات المتحدة حتى يوم الاثنين، مشيرة أنها ومراكز السيطرة على الأمراض تراجع بيانات تتعلق بست حالات تم تسجيلها في الولايات المتحدة لنوع نادر وشديد من التجلطات الدموية لدى أفراد بعد تلقيهم اللقاح.

وأكدت السلطات الصحية أنها تدعو لوقف استخدامه للسماح للعاملين في المجال الصحي بالتخطيط "للعلاج الفريد الذي سيحتاجه هذا النوع من الجلطات الدموية".

وتأتي هذه التوصية بعد أيام على إعلان وكالة الأدوية الأوروبية بأنها تنظر في حالات محتملة لتجلطات في الدم لدى أشخاص تلقوا لقاح جونسون آند جونسون.

مشاركة