دراسة: تعليم الفتيات التفاوض يقودهن إلى النجاح

كشفت دراسة حديثة، أن تشجيع الأطفال على التفاوض، يساعدهم في التدريب المبكر على اتخاذ القرارات الصحيحة، وتنمية ثقتهم في أنفسهم وقدرتهم على التعامل مع العالم من حولهم، بغض النظر عن المستوى الاقتصادي والاجتماعي للأسر التي ينتمون إليها.

وأضافت الدراسة التي نشرت في مجلة “سيكولوجي توداي” أن تعليم الأطفال كيفية التفاوض، يمكن أن يؤثر على فجوة الأجور بين الجنسين في البيئات المهنية.

ودرس الباحثون كيفية تنوع أساليب التفاوض بين الفتيان والفتيات، الذين تتراوح أعمارهم بين أربع وتسع سنوات، واعتمادا على ما إذا كان الشخص البالغ الذي كانوا يتفاوضون معه رجلا أم امرأة.

وطُلب في الدراسة، من الأطفال إكمال سلسلة من المهام البسيطة، وعندما انتهوا منها، قيل لهم إنهم سيحصلون على ملصقات كمكافأة لإنجازهم عمل جيد.

ولمعرفة النتائج، سأل الباحثون الأطفال عن عدد الملصقات التي يعتقدون أنهم يستحقونها، فعندما يطلب الطفل أكثر من ملصقين، يقال له إن ذلك عدد كبير جدا، ويُمنح فرصة أخرى للتفاوض.

وخلص الباحثون، إلى أن الفتيات تغيرت طلباتهم اعتمادا على ما إذا كان الشخص الذي يسألهن رجلا أو امرأة، فإذا كانت امرأة تطلب الفتيات المزيد من الملصقات، لكن إذا كان رجلا فإنهن يطلبن ملصقات أقل، عكس الفتيان حيث لم تتغير طلباتهم بناء على جنس الباحث.

مشاركة