بعد خربوشة..هدى صدقي في معركة جديدة بين الفن والظلم

تطل الفنانة المغربية هدى صدقي، على الجمهور المغربي، خلال شهر رمضان المقبل، عبر عمل تلفزي بعنوان "سالف عذرا".

وتندرج الدراما الاجتماعية "سالف عذرا"، ضمن برمجة القناة الأولى للشهر الكريم، حيث يرتقب عرضها مساء كل يوم خميس.

وتدور أحداث "سالف عذرا"، حول قصة امرأة شابة تدعى "عذرا"، تجبرها ظروفها الاجتماعية الصعبة، إلى التوقف عن الدراسة وامتهان الغناء، لكنها لم تترد في تسخير الفن للتنديد بكل أشكال الظلم، خصوصا تلك التي تعاني منها النساء السلاليات اللائي سلبت حقوقهن في إدارة الأراضي الجماعية، لتبدأ معركتها مع أعيان المنطقة في مقدمتهم، الشيخ المعطي المعروف بجبروته واستبداده.

ويشارك في "سالف عذرا"، لمخرجته جميلة البرجي، كل من هدى صدقي، وعباس كاميل، وربيع القاطي، وأمال التمار، وجواد السايح وآخرون.

وتألقت هدى صدقي بدور البطولة في فيلم "خربوشة"، لمخرجه حميد الزوغي، الذي يحكي قصة المغنية الشعبية والشاعرة "حادة الزيدية"، التي كانت رمزا للمقاومة ضد الظلم والاستبداد، إذ سخرت قصائدها لمحاربة القائد عيسى الذي بالغ في تسلطه وجبروته في حق أفراد القبيلة، لكنه يقرر بعد ذلك إسكات صوت هجائها بدفنها حية أو رميها في بئر، حسب اختلاف الروايات.

مشاركة