خبراء: التعرض لأشعة الشمس يساهم في تحفيز التوازن الهرموني للجسم

كشفت دراسة حديثة، أن التمارين المستمرة والمشي في ضوء الشمس، تساعد على تحفيز التوازن الهرموني للجسم، مع الاهتمام بنظام غذائي متوازن وصحي، يعتمد على الخضروات والفواكه واللحوم الخالية من الدهون ومنتجات الحبوب.

وحسب الدراسة، يمنح تغير درجة الحرارة بين فصلي الشتاء البارد والربيع الدافئ بعض الأشخاص شعورا بما يعرف بخمول أو إرهاق الربيع، وهو ما قد يستغرق بضعة أسابيع لتكيف الجسم معه، ويؤدي التناوب المستمر بين الدفء والبرد إلى إجهاد الدورة الدموية خاصة للأشخاص الذين يتأثرون بالطقس بشدة.

ويصاحب إرهاق الربيع أعراض أخرى، كالصداع والشعور بالضيق العام والتهيج وصعوبة التركيز واضطرابات الذاكرة والنوم وظهور تقرحات على الشفاه وآلام في العضلات وتساقط أكبر للشعر وفقدان الشهية.

وخلص المتخصصون إلى أن هذا الاضطراب مرتبط بالتغيرات التي تطرأ على الجهاز العصبي، التي تحدث مع وصول الطقس الجيد وحساسية الربيع، مبرزين أن ارتفاع درجة الحرارة، وطول الأيام، وتغير الوقت، عوامل تغيّر الكائن الحي وتؤثر بشكل خاص على إيقاعه البيولوجي.

مشاركة