الوالي.."الحضور النسوي كان أول أهدافي في قيسارية أوفلا"

أبرز الفنان المغربي رشيد الوالي من خلال تجربته الأولى، في إخراج السيتكومات الرمضانية، الحضور النسوي بهذا الصنف من الأعمال، عبر توليفة من الأسماء الفنية بالمجال.

وكشف الوالي في تصريحه لسلطانة، أن فريق عمل "القيسارية أوفلا"، الذي يشرف على إخراجه، يضم تشكيلة أسماء فنية نسائية، تنطلق من إدارة التواصل التي تكلفت بها امرأة، وصولا إلى شخصيات القصة، التي ستجسدها ممثلات، مثل السعدية أزكون ونسرين الراضي.

وأشار الوالي في حديثه مع سلطانة، إلى أنه كان مصرا على الحضور النسوي بعمله، لما يشكل من قوة وإضافة، إيمانا منه بأن المرأة عمود المجتمع ولا حياة بدونها، حسب تعبيره.

وقال الفنان أنه من أجل تعزيز الحضور النسوي بالعمل، أضاف دور "رقية"، الذي تجسده الممثلة الكوميدية مريم القدميري، والتي أعجب بإمكانياتها التمثيلية التي أبانت عنها عبر مقاطع الفيديو التي تنشرها بمواقع التواصل، في غياب فرصة لإظهارها على شاشة التلفزيون.

وسيكون الجمهور المغربي على موعد مع سيتكوم "القيسارية أوفلا"، خلال شهر رمضان المقبل، على القناة الثانية، وهي من بطولة رشيد الوالي، ونسرين الراضي والسعدية أزكون، إلى جانب عدد من الوجوه الشابة أبرزها هيثم مفتاح، وحمزة الفيلالي، ومريم القدميري وأيوب إدري.

مشاركة