تقرير: قطاع الفلاحة المشغل الأول للنساء بالمغرب

سجل تقرير صادر عن المندوبية السامية للتخطيط بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، ضعفا ملموسا في مساهمة النساء في سوق الشغل خلال سنة 2020، حيث بلغ معدل نشاط النساء 19,9% مقابل 70,4% لدى الرجال.

ووفق التقرير ذاته، فإن معدل الشغل لدى النساء، بلغ قرابة ربع نظيره لدى الرجال بنسبة 16,7% مقابل 62,9%، ورسم التقرير توزيع النساء المشتغلات حسب قطاع النشاط الاقتصادي، حيث أن قطاع الفلاحة والصيد المشغل يتصدر القائمة بنسبة 44,8% ، متبوعا بقطاع الخدمات 40,4% ، و أخيرا  قطاع الصناعة بما فيها الصناعة التقليدية بنسبة 14,2%.

ويستفيد قرابة %28 من النشيطات المشتغلات من التغطية الصحية المرتبطة بالشغل، مقابل 23,9% لدى الرجال، وتصل هذه النسبة 57,3% لدى النساء المستأجرات مقابل 43,3% لدى الرجال.

وتصل نسبة المستأجرين الذين لا يتوفرون على عقد عمل %43,2 لدى النساء مقابل %58,2 لدى الرجال.

وحسب المهنة المزاولة، سجل التقرير أن 8,6% من النساء النشيطات المشتغلات يمارسن كمسؤولات تسلسليات، وأطر عليا أو أعضاء مهن حرة (مقابل 3,8% لدى الرجال)، حيث يمثلن 38% من مجموع مزاولي هذه المهن.

وفيما يخص البطالة، فقد عرف معدل البطالة لدى النساء انخفاضا خلال السنوات الثلاث الأخيرة، منتقلا من 14,7% الى 13,5% ما بين 2017 و2019، ثم ارتفع بــ 2,7 نقطة خلال سنة 2020 تحث تأثير الجائحة والجفاف، حيث ارتفع لدى النساء، ما بين سنتي 2019 و2020 بالوسطين القروي والحضري.

مشاركة