رشيد الوالي يقود كوكبة من الفنانين الشباب عبر سيتكوم "القيسارية أوفلا"

يخوض الفنان المغربي رشيد الوالي أولى تجاربه في مجال إخراج السيتكومات الرمضانية، رفقة مجموعة من الفنانين الشباب، عبر سيتكوم "القيسارية أوفلا".

ويشارك الوالي أيضا في "القيسارية أوفلا" كممثل، محاطا بثلة من الأسماء الفنية الشبابية، على رأسها نسرين الراضي، وهيثم مفتاح، وحمزة الفيلالي، وأيوب إدري ومريم القدميري.

وعن كوكبة الوجوه الشبابية المشاركة في العمل، قال رشيد الوالي في تدوينة على حسابه بموقع انستغرام، أرفقها بصورة جمعته مع نسرين الراضي: "نسرين الراضي واحدة من أبطال السيتكوم الذي نقوم بتصويره الآن..هي متعة الالتقاء بطاقات رائعة كلها استعداد لتصنع الفرحة".

وفي تدوينة أخرى أرفقها بصورة ظهر فيها رفقة الفيلالي ومفتاح، قال الوالب معلقا: "حمزة الفيلالي الذي أحبه وهيثم مفتاح الذي اكتشفته يجتمعون فتكون المتعة".

وتدور أحداث السيتكوم الذي يرتقب عرضه على شاشة رمضان المقبل، بمدينة أكادير، إلا أن التصوير تم بمدينة الدار البيضاء، داخل أحد الأستوديوهات التي اعتمدت تصميم ديكور يوحي بأجواء مدينة أكادير.

مشاركة