عبد الرفيع العبديوي يكشف لسلطانة تفاصيل أغنية بلقيس المغربية

تستعد الفنانة اليمنية بلقيس فتحي، لطرح أغنية مغربية جديدة ضمن رصيدها الفني، بعد نجاح أغان سابقة طرحتها باللهجة الدارجة.

وعن تفاصيل العمل الغنائي، كشف المخرج المغربي عبد الرفيع العبديوي، في اتصال هاتفي أجرته سلطانة، أنه تم الاشتغال فعلا مع بلقيس على أغنية مغربية، وكان يرتقب تصويرها بفرنسا في شهر مارس من سنة 2020، إلا أن جائحة فيروس كورونا المستجد حالت دون ذلك، بعدما تم غلق الحدود بين المغرب وفرنسا.

وأشار العبديوي في حديثه مع سلطانة، إلى أنه لم يتم بعد تحديد موعد لتصوير فيديو كليب الأغنية، إلا أن عزم بلقيس على طرح أغنية مغربية لا زال قائما، مؤكدا أنه استشعر خلال تعامله معها، أن الفكرة نابعة من حبها للمغرب وارتباطها الوطيد بثقافته، ورغبتها الدائمة في التغني باللهجة المغربية التي تعجبها وتتكلم بها بطلاقة تامة خلال تواصلها معه.

وكشف عبد الرفيع العبديوي الذي سيتكلف بإخراج الأغنية، أن الفنانة اليمنية ستتعامل مع الفنان المغربي الشاب مروان أصيل على مستوى الألحان والكلمات، وأنها سعيدة جدا لتطل بهذا العمل من جديد على جمهورها بالمغرب.

وسبق أن تعامل العبديوي مع بلقيس فتحي، في أغنية "تعال تشوف"، التي كانت أول أغنية تؤديها باللهجة المغربية، والتي خطفت إعجاب الجمهور المغربي والعربي، وحققت إلى الآن 31 مليون مشاهدة.

ويستمر عبد الرفيع العبديوي في بصم اسمه بخطى رشيقة داخل الساحة الفنية، حيث تعامل مع خيرة الفنانين والنجوم المغاربة، في أعمال غنائية تحقق مشاهدات عالية ويصل صداها إلى خارج الوطن، أبرزهم سعد لمجرد، وحاتم عمور، وفرقة الفناير ونورا فتحي وغيرهم.

مشاركة