عفو ملكي على الصحفية هاجر الريسوني وخطيبها السوداني رفعت

أصدر الملك محمد السادس عفوه على صحفية جريدة أخبار اليوم هاجر الريسوني وخطيبها السوداني رفعت الأمين والطبيب والأشخاص العاملين معه.

وكشف بلاغ لوزارة العدل أن هذا العفو الملكي السامي يندرج في إطار الرأفة والرحمة المشهود بها لجلالة الملك، وحرص جلالته على الحفاظ على مستقبل الخطيبين اللذين كانا يعتزمان تكوين أسرة طبقا للشرع والقانون، رغم الخطأ الذي قد يكونا ارتكباه، والذي أدى إلى المتابعة القضائية.

وجاء في نص بلاغ وزارة العدل "في هذا السياق، فقد أبى جلالته إلا أن يشمل بعفوه الكريم أيضا كلا من خطيب هاجر الريسوني والطاقم الطبي المتابع في هذه القضية".

مشاركة