اشتوكة.. انتحار فتاة بسبب ملابس العيد

أقدمت فتاة تبلغ من العمر 16 عاما من عمرها على الانتحار شنقا بمنزل أسرتها، بحي باخير خميس أيت اعميرة إقليم اشتوكة آيت باها، في واقعة صادمة.

وأوضح أفراد عائلة الضحية أن الشابة كانت غاضبة وحزينة بسبب عدم شراء ملابس جديدة في عيد الأضحى، حيث استغلت انشغال أسرتها وأقدمت على الانتحار

وكشفت مصادر محلية أن الفتاة أقدمت على شنق نفسها بواسطة، حيث حاولت أسرتها إنقاذها في آخر لحظة لكن دون جدوى.

وجرى فتح تحقيق في الواقعة لكشف ظروف وملابسات الواقعة، في حين جرى  نُقل جثمان الفتاة إلى مستشفى المختار السوسي في المدينة لإخضاعها للتشريح الطبي.

مشاركة