فاطمة الركراكي "تعيّد" رفقة شقيقها وتواصل حصص الترويض بعد أيام العيد

يتقضي الفنانة المغربية فاطمة الراكراكي أيام عيد الأضحى رفقة شقيقها ووسط أسرتها الصغيرة، وذلك بعد أن عغادرت المستشفى منذ مدة بعد الوعكة الصحية التي ألمت بها.

وأكد عبد الرحمان الركراكي شقيق الفنانة القديرة في تصريح خاص ل"سلطانة"، أن الأخيرة ستقضي أيام العيد رفقته، مضيفا بقوله: "أنا منخليهاش تمشي لحتى شي بلاصة أخرى تعيد معايا طبعا".

وعن تغيبها عن حصص الترويض التي نصحت بمواصلتها، من طرف الطاقم الطبي الذي كان يشرف على حالتها الصحية، أكد شقيق الحاجة فاطمة أنه سيحرص على حضورها لهذه الحصص مباشرة بعد العيد.

يذكر أن فاطمة الركراكي نقلت مؤخرا إلى مستشفى مولاي عبد الله بمدينة سلا، بأمر من وزير الثقافة، كي تتلقى العلاجات الضرورية بعد وعكتها الصحية، خصوصا بعد فقدانها للبصر.

مشاركة