مغربي يصل بروكسل في طريقه إلى القطب الشمالي على دراجة نارية

وصل المغربي عبد الغني أبو فراس إلى بروكسل، في إطار رحلة جديدة ستقوده إلى القطب الشمالي على متن دراجته النارية، بعدما سافر بنفس الطريقة إلى السعودية لأداء مناسك العمرة.

وأكد أبوفراس الذي وجد العديد من أفراد الجالية المغربية في استقباله، أن مبادرته رسالة سلام وأخوة يرغب في نقلها من خلال خوضه غمار المغامرة الجديدة، حيث يطمح إلى رفع تحد جديد من خلال التوجه الى القطب الشمالي.

وقال سائق الدراجات النارية السيتيني إنه مستعد لخوض مغامرات جديدة من خلال إشاعة رسالة السلام والإخاء والتسامح، والقيم التي يجسدها بلده المغرب.

وبالرغم من أنه سافر إلى أبعد البلدان، فإن المغامر المغربي يواصل طريقه، مدفوعا بالسعي لاستكشاف آفاق جديدة والتطلع الى تعزيز اشعاع المغرب في ربوع العالم حاملا العلم الوطني.

وبعد بلجيكا سيمر أبو فراس عبر هولندا ثم ألمانيا والسويد للوصول إلى وجهته النهائية في مكان ما في القطب الشمالي.

مشاركة