"سولكينغ" يغضب سميرة سعيد وميتر جميس ينقذ الموقف

وضع المغني العالمي الرابور الجزائري العالمي عبد الرؤوف دراجي المعروف في الوسط بلقب سولكينغ، الفنانة المغربية سميرة بنسعيد في موقف حرج بعدما تراجع عن أداء أغنية ديتو فيما بينهما يندرج ضمن مشروع ألبوم الفنانة المغربية الجديد والمقرر أن يتضمن "توليفة" موسيقية تظهر خلالها بشكل مغاير عن المعتاد، وتحديدا "الراب".

وكشفت مصادر متطابقة أن النجم العالمي قرر إجراء ديو غنائي مع المغني الجزائري الشاب مامي وهو الأمر الذي أغضب الفنانة المغربية التي قررت الإستعانة بالرابور الفرنسي العالمي "ميتر جيمس".

وينتظر أن يكون الدويتو الجديد للفنانة المغربية من توزيع الموسيقي دي جي يوسف، الذي انتهى من وضع التصور النهائي للأغنية، وتم تسجيل صوت الفنانة المغربية عليه.

مشاركة