فرنسية بشرى أهريش تجر عليها انتقادات لاذعة

أثارت فرنسية الممثلة المغربية والمنشطة التلفزيونية بشرى أهريش ضجة واسعة في مواقع التواصل الاجتماعي.

وتعرضت "أهريش" لإحراج شديد بسبب تحدثها باللغة الفرنسية بشكل خاطئ، الأمر الذي جر عليها انتقادات واسعة من طرف نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، وانهالت تعليقاتهم عليها بشكل كبير، كما بادروا إلى تصحيح جملتها خلال تعليقاتهم حيث قالت إحدى المتابعات "كانقولو une bonne mine ماشي un bon mine، راهيا مؤنث".

وتجدر الإشارة إلى أن بشرى أهريش ليست المنشطة الأولى التي خانتها اللغة الفرنسية، بل سبق للإعلامية السابقة بمجموعة "ام بي سي"، أم سقطت ضحية اللغة الفرنسية خلال محاورتها لنجم كرة القدم رونالدينيو وجرت عليها هي الأخرى وابلا من الانتقادات بسبب عدم تمكنها من نطقها بشكل سليم.

مشاركة