شقيقتان مغربيتان تقتحمان عالم المجوهرات في أمريكا بفضل "عصافير مغربية"

اقتحمت الشقيقتان المغربيتان زينب وريم الدباغ عالم المجوهرات في نيويورك بأمريكا، بماركة "عصافير مغربية" للمجوهرات الأمازيغية.

وتستقدم ماركة "عصافير مغربية" قِطعها المصنوعة يدويا، من عاصمة الفضة تيزنيت بالمغرب، إذ تتعامل الشقيقتان مع أربع صناع ذوي خبرة عالية في صناعة المجوهرات تعود إلى 25 سنة، وتحتوي أغلب القطع على حروف وعلامات من الثقافة الأمازيغية.

وجاءت فكرة "عصافير مغربية" رغبة من الشقيقتين المغربيتين في تكريم تراث المنطقة الأمازيغية التي تنتميان لها، وذلك عبر إعادة إنتاج موديلات أمازيغية قديمة وصنع أخرى جديدة.

وأكدت الشقيقتان أنهما ورثتا عن والدتهما شغف المجموهرات التقليدية، التي كانت تحرص على إظهار البعد الأمازيغي في شخصيتها، من خلال المجوهرات التي تختارها، وهو الأمر الذي تحاولان نقله إلى كل امرأة تضع هذه المجوهرات التقليدية.

https://instagram.com/moroccanbirdsjewelry?utm_source=ig_profile_share&igshid=1qh0g2ngngnjl

مشاركة