"الضاد".. تحتل الرتبة الثالثة في السويد

أفادت صحيفة "سبارك"، أن اللغة العربية تحتل الرتبة الثالثة في السويد، مشيرة إلى أن اللغات الأخرى كالفارسية والبولندية والصومالية من اللغات التي تعرف تزايدا في البلاد.

وقبل أعوام من الآن، صدر كتاب للمؤلف مايكل بارك فالس Mikael Parkvalls قام فيه بتحديد عدد اللغات التي يجري الحديث بها في السويد في عام 2006.

وفي كتابه الجديد يتحدث الكاتب بعمق أكبر عن اللغات، قائلا: إن العربية قد تتفوق على الفنلندية التي تحتل المركز الثاني في البلاد، ولا يعود سبب ذلك فقط إلى زيادة الهجرة من الدول الناطقة باللغة العربية، بل لارتفاع متوسط أعمار الأشخاص الذين يتحدثون الفنلندية وانخفاض معدل الخصوبة لديهم، فيما الوضع على عكس ذلك في بعض البلدان الناطقة بالعربية.

وذكرت الصحيفة ذاتها، أن من بين اللغات، التي شهدت تزايداً ملحوظاً بعدد المتحدثين بها خلال الأعوام من 2006-2012، الفارسية والبولندية والصومالية.

مشاركة