منصة سلا تستقبل أجمل الإيقاعات المغربية في الدورة الـ 15 لموازين

تجدد الدورة الخامسة عشرة لمهرجان موازين إيقاعات العالم، المنظمة ما بين 20 و28 ماي المقبل، الاحتفاء بالموسيقى المغربية عبر استقبال عدد من النجوم المغاربة في لحظات متنوعة للتفاعل مع الجمهور، وهي السنة التي دأبت عليها هذه التظاهرة العالمية كل سنة احتفاء بالإيقاعات الوطنية.

وحسب بلاغ لمغرب الثقافات فإن منصات مهرجان موازين في الدورة المقبلة تستقبل أكثر من 40 فنانا مغربيا يمثلون مختلف الألوان الموسيقية، من بينها الفنانة الشابة زينب أسامة، التي ستحيي حفلا فنيا مساء الجمعة 20 ماي بمنصة سلا.

في اليوم الموالـــي، السبت 21 ماي المقبل، يلتقــي جمهور منصة سلا مع لون موسيقي إيقاعــي، يمثلــــه الفنان ديدجي ك-ريم، الذي بدأ مسيرته الفنية سنة 2007 بفضل فرقة "كازا كرو" وتعاونه مع العديد من الفنانين من قبيل سعد لمجرد و"تيغريس فلو" و"إم بوي" و"راس درب".

وضمن انفتاحها على مختلف الإيقاعات المغربية، ستكون الموسيقى الريفية حاضرة، من خلال مشاركة الفنانة الأمازيغية الكبيرة نجاة التازي (اسمها الحقيقي نجية بوعتون)، فيما سيكون لجمهور المنصة ذاتها، موعدا يوم الاثنين 23 ماي المقبل، مع نجم موسيقى "أر أند بي" المغربي، الفنان أمينوكس، الذي استلهم أسلوبه الموسيقي من أبرز الفنانين في أمريكا وفرنسا خلال سنوات التسعينيات.

وعودة إلى الموسيقى الشعبية، سيكون لجمهور منصة سلا، موعدا مع الفنان العامري، في حفل فني ساهر، سيسافر خلاله هذا الفنان في قوالب إنسانية تتخلله موسيقى شعبية راقصة تروق كل المغاربة.

وستكون موسيقى الراي، كذلك حاضرة في السهرة الموالية، إذ سيلتقي الجمهور مع حفل لفنان الراي القادم من مدينة المحمدية رشيد كاستا، كما يرتقب أن يحيي الفنان الشعبي حميد المرضي، المغني والملحن البيضاوي، سهرة فنية في المنصة ذاتها.

وتتواصل فقرات السهرة الختامية لمنصة سلا، بحفل للفنان بلال المغربي، الذي انطلقت مسيرته الفنية منذ أزيد من 20 سنة من خلال إحياء حفلات بالسعيدية والقنيطرة، بحيث كان يتحف الجمهور بعزف راقي على البيانو لمتعة عشاق أسلوب الراي.

مشاركة