افتتاح أول مركز مصرفي إسلامي في روسيا

افتتح في جمهورية تتارستان الروسية، يوم أمس الخميس، أول مركز إسلامي للخدمات المصرفية، الذي يعمل وفق مبادئ الصيرفة في جنوب شرق آسيا والشرق الأوسط.

وقال رستم مينيخانوف، رئيس جمهورية تتارستان الروسية، أثناء افتتاح المركز المصرفي: "نحن نعيش وقتا عصيبا، والظروف الاقتصادية الصعبة تجبرنا على البحث عن بدائل جديدة، والخدمات المصرفية الإسلامية جديدة بالنسبة لنا، علينا تنظيم خدمة للعملاء لا تتعارض مع التشريعات الروسية ومبادئ الصيرفة الإسلامية".

وأضاف الرئيس التتري: "أنا متأكد من أن هذا المركز سيكون خطوة من شأنها أيضا جذب أسواق مالية جديدة لبلادنا"، مشيرا إلى أن المركز الجديد سيركز على الخدمات المصرفية للأفراد والشركات والمستثمرين الأجانب.

من جانبه، قال أرتيوم زدونوف وزير مالية تتارستان إن الافتقار للاقتراض الخارجي دفع روسيا للبحث عن مصادر أخرى للتمويل، وجذب رؤوس الأموال الأجنبية بما في ذلك من الدول الإسلامية"، مشيرا إلى أن قطاع التمويل الإسلامي واحد من أسرع القطاعات نموا في العالم بمعدل سنوي يتراوح بين 15-20 في المائة.

ووفقا لموقع روسيا اليوم، فقد ترك عديد من بلدان جنوب شرق آسيا والشرق الأوسط بصمته على مؤسسات الائتمان الخاصة، نظرا لأن البنوك الإسلامية لا تتعامل بالفائدة، وتعتمد في دخلها على الاستثمارات في مشاريع الأعمال.

مشاركة