تفاصيل جديدة في قضية مقتل شابة بأكادير

كشفت الأبحاث والتحريات التي باشرتها المصالح الأمنية، أن مرتكب جريمة القتل ليلة أمس بأكادير، هو الزوج السابق للضحية المتراوح عمرها ثلاثين عاما، و المُتحدّرة من مدينة القنيطرة.

واستنادا لما أوردته وسائل إعلام محلية فإن الجاني من ذوي السوابق القضائية في قضايا الضرب و الجرح، وإصدار شيكات بدون رصيد.

وبناءا على الأبحاث الدقيقة التي أجرتها مصالح الأمن، فقد تبين أن الجاني يتحدّر من ضواحي مدينة بيوكرى الواقعة ضمن النفوذ الترابي لإقليم اشتوكة آيت باها.

واهتزت مدينة أكادير، ليلة أمس الأربعاء على وقع جريمة قتل بشعة، راحت ضحيتها سيّدة في الثلاثينات من عمرها، بعد إصابتها بطعنات على مستوى القلب.

مشاركة