هذا هو الإسم الذي أطلقه الملك محمد السادس على القطار فائق السرعة

أفاد بلاغ للمكتب الوطني للسكك الحديدية، أن الملك محمد السادس اختار اسم “البُراق”  لقطار “التيجيفي” المغربي الأول من نوعه في القارة الافريقية، والذي سيربط بين مدينة الدارالبيضاء وطنجة.

وحسب نفس البلاغ فإن فترة التجارب مرت بنجاح في 19 يونيو الماضي، وهي الفترة التي تسبق فترة ما قبل الاطلاق الرسمي للقطار فائق السرعة المغربي، والمنتظر بشكل رسمي نهاية السنة الجارية 2018.

وقامت مؤسسةf  ONCبفتح أبواب المنافسة أمام جميع  المغاربة المتخصصين في هندسة وصناعة الشعارات.  للقيام بتصميم شعار للبراق

وسيكون على الأشخاص الراغبين في المشاركة الاطلاع على المعلومات الأساسية والشروط المنظمة للمباراة، ابتداءً من السادس عشر يوليوز الجاري، على الموقع الإلكتروني الخاص بالمكتب الوطني للسكك الحديدية.

كما يمكن الاطلاع على المعلومات المرتبطة بالمباراة عبر صفحات المكتب الوطني للسكك الحديدية، على مواقع التواصل الاجتماعي، وسيكون آخر أجل لوضع المقترحات هو 31 يوليوز الجاري.

ويشار إلى أن التشغيل التجاري لـ "قطار البُراق"، سينطلق بعد مصادقة ومطابقة الخط من قبل مكتب دولي للتدقيق متخصص في هذا المجال، تماشياً مع المعايير المعتمدة من قبل الاتحاد الدولي للسكك الحديدية التي تحرص الدول الأوروبية، على التقيد بها في عملية الترخيص للاستغلال التجاري لخطوط السرعة الفائقة.

مشاركة