بعد تعبير المغاربة عن سخطهم.. هذا ماحدث لبرنامج "بغيت نتزوج"

أعلنت شركة "نيستلي" المغرب، توقيف سلسلتها الدعائية "بغيت نتزوج" التي خلقت جدلا كبيرا، بعد تعرض البرنامج لوابل من الإنتقادات باعتباره مسيئا للمرأة المغربية.

وخلف برنامج "بغيت نتزوج" غضبا واسعا من طرف المتابعين المغاربة، باعتبار الحملة الدعائية التي قامت بها الشركة، تسيء إلى المرأة المغربية وتحط من كرامتها، وذلك من خلال قالب تمثيلي يظهر أن سعيها الوحيد يتمثل في الحصول على زوج.

وأفادت شركة "نيسلي" حسب بلاغ رسمي لها اليوم الخميس، أنها قررت توقيف حلقات البرنامج حيث أخذت بالإعتبار ردود أفعال المغاربة، كما عبرت عن أسفها لما حملته هذه السلسلة من إساءة، وشكرت من نبهوها بالخطأ الذي وقعت فيه لتصحيحه.

يشار أن برنامج "بغيت نتزوج"، تدور أحداثه حول بحث "الحاجة" لابنها " سيدي أنس" عن زوجة، وذلك بإجراء اختبارات لعدد من المرشحات بهدف التأكد من قدرتهن على تحمل مسؤولية الزواج.

مشاركة