قضية الشاب الذي يدعي أنه إبن الفنان الصويري تأخد منحى آخر بعد هذا التصريح للصويري

خرج شاب يدعى محمد الكشاف عن صمته، ليكشف سرا كتمه طيلة السنوات الأخيرة، ويتعلق الأمر بكون الفنان عبد الرحيم الصويري هو والده الحقيقي لكنه يرفض الاعتراف به.

وفي تصريح خاص لمجلة "سلطانة" الإلكترونية، نفى الفنان الصويري كل الإدعائات الموجه له من طرف "محمد" حيث قال بأن هذا الشاب الذي يدعي بأنه إبنه، نصاب من الدرجة الأولى.

وأضاف أنه لا يعرف أم هذا الشاب ولم تتصل به أبدا قائلا: "هذه الأم اقترفت خطأ كبيرا، وهي أنها لم تلجأ إلي عند حملها به، حينها كنت سأستطيع الاعتراف به، ولكن بعد مرور كل هذه السنوات، يستحيل أن أمنح اسمي للمدعو محمد الكشاف، لأنه يعتبر نصابا، يعاني البطالة، كيضرب فالحشيش والجوانات، وعاد كيبان ليه الصويري".

في ذات السياق كشف "الصويري" بأنه لن يلجأ إلى القضاء ولن يعطي الشاب الذي يدعي عليه قيمة لا يستحقها.

مشاركة