القاطي يهدي ضحايا الحروب من الأطفال أغنية خاصة

أطلق الفنان المغربي، فريد القاطي، أغنية ثانية جديدة لسنة 2016، أهداها لأطفال العالم من ضحايا الحروب.

وتناقش الأغنية الجديدة للفنان القاطي، الذي يحترف الغناء منذ 1997، وضعية الأطفال المشردين بشتى دول العالم التي عرفت حروبا ودمارا تسبب في تشتيت عائلات وتشريد أفرادها.

ويدعو الأخ الأكبر للممثل الشاب ربيع القاطي عبر أغنيته لنبذ العنف، ويحاول من خلالها التحسيس بمدى معاناة الأطفال بشكل خاص، مؤكدا في تصريحات لمجلة "سلطانة" أن الأغنية هي وسيلته الفنية لإبراز معاناة أطفال العالم من المعنفين والمشردين بسبب الحروب، وذلك إيمانا منه كون الفن رسالة، ولابد من استعماله من أجل تسليط الضوء على مختلف القضايا الإنسانية.

الأغنية من كلمات فريد القاطي وألحانه، وهي السينغل الثاني له خلال هذه السنة، بعد الأغنية الأولى التي أطلقها في بداية السنة الجارية "آش نعمل".

مشاركة